اخبارنا

مخزون القمح والشعير والنخالة

مخزون القمح والشعير والنخالة
2/3/2021 : قال رئيس مجلس ادارة الشركة العامة الاردنية للصوامع والتموين الدكتور أنور العجارمة، إن مؤشرات المخزون في مستودعات الشركة والمستوعبات الارضية، تلبي احتياجات السوق المحلية لنحو 15 شهراً من مادة القمح، و11 شهراً من مادتي الشعير والنخالة.
وأكد العجارمة خلال زيارة برفقة المدير العام المهندس عماد الطراونة إلى مجمّعات الشركة؛ ضرورة التقاط الرسائل الملكية السامية حول الأمن الغذائي، وإيلاء الاهتمام بسبل الشمول والاستدامة، باعتبارها جزءاً من مقومات الأمن القومي، من خلال وضع خطط تضمن توفير الأمن الغذائي المستدام، وتعزز الاعتماد على الذات. وقال في بيان اليوم الأربعاء، إن الشركة يقع على عاتقها مسؤولية التوسّع وتحديث معداتها ضماناً لديمومة العمل واستجابة للنمو السكاني، مشيراً إلى تطلعها إلى تحديث ممتلكاتها وتنويع مصادر دخلها من خلال مشاريع تتزامن مع التوجيهات الملكية لتضييق الفجوة الغذائية وتعزيز الأمن الغذائي. واطّلع خلال الزيارة على جاهزية وكفاءة التشغيل، حاثاً الموظفين على تقديم مقترحات لتطوير العمل تحقيقاً لقيم مضافة ملموسة، في ظل الجهود التي يبذلونها لتخزين وإدارة المخزون الاستراتيجي من مادتي القمح والشعير.
بدوره أكد مدير عام الشركة المهندس عماد الطراونة، أن مخزون المملكة الاستراتيجي ضمن الحد الآمن، مشيداً باستجابة القطاع الخاص في التحوط من سلع ومواد أساسية، والاستفادة مما قدمته الشركة العامة من مستودعات مبردة وجافة بأسعار تفضيلية وبحدود الكلف التشغيلية، انطلاقاً من المساهمة في المسؤوليــة الاجتماعية تجاه الاستراتيجية الوطنية للأمن والغذاء (الأردن 2025)كما أكد جاهزية الشركة لتفريغ باخرتي حبوب كل خمسة أيام، اضافة الى قدرتها على تخزين نحو 735 ألف طن من الحبوب وإمكانية تخزين 11600 ألف طن مواد مبردة، وامتلاكها مساحة 45000 متر مربع لتخزين مواد غذائية جافة، ناهيك عن قدرة مطحنة الجويدة على تزويد السوق المحلية يومياً بــ 400 طن من الطحين بجودة عالية.